الخدمات القنصلية

ذهاب
أخبار :
  • لا توجد بيانات متاحة
  • لا توجد بيانات متاحة
الصفحة الرئيسية > الوزير > بيانات صحفية

التاريخ : 
المصدر :

20 يوليو 2010.....

أكد وزير الخارجية أحمد أبو الغيط على أن انعقاد مؤتمر كابول الدولى على أراضى أفغانستان يُعد خطوة إيجابية تؤكد عزم الحكومة الأفغانية على تحقيق الاستقرار والتنمية، وطلب أبو الغيط استمرار التزام المجتمع الدولى بإظهار وتقديم الدعم الكامل للرئيس كارزاى وحكومته لجهودهم لبناء مؤسسات الدولة الأفغانية وإعادة الإعمار ومكافحة الفساد.

وفى لقائه بوزير الخارجية الأفغانى "زالماى رسول" فى كابول، حيث يرأس الوزير أبو الغيط وفد مصر فى مؤتمر كابول الدولى لتنمية وإعادة إعمار أفغانستان، أعاد أبو الغيط التذكير بموقف مصر الذى يرى فى دعم جهود المصالحة الوطنية، وبما يجمع كافة الفرقاء الأفغان ويلبى مطالب العرقيات المختلفة، المفتاح الأول لتحقيق الأمن والاستقرار فى أفغانستان، معرباً عن أمله فى أن تستأنف "الجيرجا" الأفغانية حواراتها فى إطار المصالحة السياسية وصولاً إلى ترسيخ دعائم الاستقرار والديمقراطية فى أفغانستان.

كما أكد أحمد أبو الغيط لقرينه الأفغانى على تأييد مصر لكل جهد يعيد الأفغان على اختلاف انتماءاتهم إلى موقع المسؤولية وواجهة الصدارة فى بلادهم من خلال إعادة الإدماج أو إعادة التوطين أو جهود المصالحة الوطنية.

وقد استعرض الوزيران الجهود التى تقدمها الجهات المصرية لأفغانستان، وبحثا التصور الممكن لمزيد من المساهمات فى مجالات التعليم الدينى وتقديم التدريب الفنى للعدل والقضاء والصحة والزراعة والإعلام والترجمة والمشروعات الصغيرة للأسرة وللمرأة الأفغانية.

إلى أعلى