الخدمات القنصلية

ذهاب
أخبار :
  • لا توجد بيانات متاحة
  • لا توجد بيانات متاحة
الصفحة الرئيسية > الوزير > بيانات صحفية

التاريخ : 
المصدر :

20 يوليو 2010......

في كلمة مصر أمام مؤتمر كابول الدولي الذى عقد بالعاصمة الأفغانية يوم 20 يوليو، دعا السيد أحمد أبو الغيط وزير الخارجية إلى عقد اجتماع استثنائي لوزراء خارجية منظمة المؤتمر الإسلامي لبحث سبل دعم جهود الاستقرار والتنمية فى أفغانستان، وتفعيل دور الدول الإسلامية فى إرساء الأمن والاستقرار فى أفغانستان، مؤكداً على دعم مصر للحكومة والشعب الأفغانيين فى الجهود التى يبذلونها فى إطار المصالحة الوطنية ولدفع العملية السياسية وعودة الأمن والاستقرار للبلاد من خلال الإستراتيجية التى وضعها الأفغان لأنفسهم.

كما أشار الوزير أبو الغيط إلى ضرورة مراعاة المجتمع الدولى للخصوصية الثقافية والقبلية والإسلامية للشعب الأفغانى، وأنه من غير المصلحة استعداء المواطن العادى فى أفغانستان من خلال أخطاء أو استخدام وسائل قتالية تتسبب فى القتل الجماعى للمدنيين. ونوه فى هذا الصدد إلى ضرورة عدم الخلط بين تنظيم القاعدة، وحركة طالبان التى ينضوى تحت لوائها تيارات متنوعة يمكن التحدث والتفاوض مع بعض عناصرها شريطة قبولها نبذ العنف وإلقاء السلاح والانضمام للعملية السياسية.

كما تطرقت كلمة مصر إلى الإسهامات المتنوعة التى تقدمها مصر للجانب الأفغانى فى مختلف المجالات وما تعتزم مصر القيام به بالتعاون مع الشركاء الدوليين فى الفترة المقبلة. واختتم وزير الخارجية كلمته أمام مؤتمر كابول بالإشارة إلى أن العلاقات المتأزمة بين العالم الإسلامى والغرب لا يمكن أن تدخل فى نظام المسلمات وإنما يمكن معالجتها بتبنى سياسات تتسم بالحكمة ومواقف تتسم بقدر أكبر من التوازن، لاسيما فيما يتعلق بإيجاد حل عادل للمشكلة الفلسطينية وهو الأمر الذى سيكون له بالغ الأثر فى تحسين العلاقات بين الغرب والإسلام.

إلى أعلى