روابط سريعة

بحث فى السفارات والقنصليات

ذهاب

تابعونا على

Facebook   Twitter YouTube
اكتوبر 2017
19
الخميس

أهم الأخبار


عرض الكل
أخبار :
  • لا توجد بيانات متاحة
  • لا توجد بيانات متاحة
 

 

إختتمت يوم الخميس الموافق 10 ديسمبر 2015 بمركز التدريب والاستشارات البحثية التابع لكلية التمريض بجامعة القاهرة، الدورة التدريبية في مجال"التقنيات والإتجاهات الحديثة في التمريض" للكوادر الصحية من الدول الإفريقية (الأنجلوفون)، والتي نظمتها الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية التابعة لوزارة الخارجية بالتعاون مع مركز التدريب والاستشارات البحثية خلال الفترة من 29 نوفمبر إلى 10 ديسمبر 2015 لعدد (18) متدرب من الدول الأفريقية (أوغندا، مالاوي، غانا، زامبيا، زيمبابوي، جنوب السودان، إريتريا، السودان).

وتناول البرنامج التدريبي الموضوعات المتعلقة بتكنولوجيا الرعاية الصحية، التنوع في التمريض، التقييم الغذائي نظرياً وعملياً، إنعاش القلب والرئة، الإتجاهات الجديدة للأمراض المزمنة، المعلوماتية في التمريض، علم الوراثة في الممارسات العملية، العنف في التمريض، وغيرها من الموضوعات المتعلقة بالتمريض.

وفي هذا الصدد، ألقى السفير د. حازم فهمي، أمين عام الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية، كلمة أعرب فيها عن ترحيبه بالمتدربين في بلدهم الثاني مصر، متمنياً لهم التوفيق، وأن يكون البرنامج قد حقق الأهداف المرجوة منه، مؤكداً علي أهمية دورهم في نقل المعرفة إلي زملائهم، موضحاً العلاقات المتميزة التي تربط مصر بالدول الأفريقية، والأهمية التي تتمتع بها دولهم ببرامج الوكالة في مجال بناء القدرات خاصة في مجال الصحة، موضحاً أن هذه الدورة تُعد ترسيخاً لإلتزام مصر بمساعدة أشقائها من الشعوب الإفريقية من خلال الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية، وذلك لتحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية والصحية الشاملة لشعوبها ومواطنيها. كما أكد في كلمته علي أهمية دور المرأة في التنمية الإقتصادية والإجتماعية وهو ما تراعيه الوكالة في برامجها التدريبية، كما قدم سيادته الشكر إلي أعضاء هيئة التدريس بكلية التمريض علي هذا البرنامج المتميز.

من جانبهم، أعرب المشاركون بالدورة عن شكرهم وتقديرهم العميق لوزارة الخارجية ممثلة في الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية، وكذلك مركز التدريب والاستشارات البحثية علي البرنامج التدريبي القيم وحفاوة الاستقبال.

 


 

إلى أعلى