روابط سريعة

بحث فى السفارات والقنصليات

ذهاب

تابعونا على

Facebook   Twitter YouTube
اكتوبر 2017
19
الخميس

أهم الأخبار


عرض الكل
أخبار :
  • لا توجد بيانات متاحة
  • لا توجد بيانات متاحة
 

 

إختتمت اليوم الخميس الموافق 21 يناير 2016 الدورة التدريبية في مجال "أنشطة وتقنيات الطاقة المتجددة"، والتي نظمتها الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية التابعة لوزارة الخارجية بالتعاون مع هيئة تنمية وإستخدام الطاقة الجديدة والمتجددة بوزارة الكهرباء خلال الفترة من 10 إلي 21 يناير 2016لعدد (36) متدرب من الدول الأفريقية، وذلك بحضور الوزير المفوض/ أحمد الأنصاري، نائب أمين عام الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية، ونبيل رمزي، نائب رئيس هيئة تنمية وإستخدام الطاقة الجديدة والمتجددة.

 

وتناول البرنامج التدريبي الموضوعات المتعلقة بأنشطة وإستراتيجيات الطاقة المتجددة بمصر، مصادر الطاقة المتجددة، تكنولوجيا توربينات الرياح، تطبيقات الخلايا الشمسية، خلايا الوقود، حصر وتقييم مصادر الرياح، وغيرها من الموضوعات المتعلقة بالطاقة المتجددة.

 

وفي هذا الصدد، ألقى الوزير المفوض/ أحمد الأنصاري نيابة عن السفير/ د. حازم فهمي، أمين عام الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية، كلمة نقل خلالها تحيات سامح شكري وزير الخارجية، معرباً عن ترحيبه بالمتدربين في بلدهم الثاني مصر، وعن شكر الوكالة وتقديرها لهيئة تنمية وإستخدام الطاقة الجديدة والمتجددة بوزارة الكهرباء لتنظيمها هذا البرنامج الناجح، كما أكد علي أهمية الطاقة المتجددة كمصدر يمكن الإعتماد عليه لدعم جهود التنمية في القارة الأفريقية لاسيما في ضوء ما تزخر به القارة من إمكانيات واعدة في هذا المجال.

 

وأضاف نائب الأمين العام أن مصر يسعدها فتح أبواب مؤسساتها التدريبية لرفع القدرات البشرية لأشقائها الأفارقة ليس فقط في مجال الطاقة المتجددة، وإنما في كافة المجالات الأخري إنطلاقاً من إيمانها بوحدة مصير القارة ورؤيتها لتعزيز جهود التنمية في الدول الأفريقية، كما قدم الشكر للمتدربين بالدورة علي مشاركتهم القيمة والبناءة.

 

من جانبهم، أعرب المشاركون بالدورة عن شكرهم وتقديرهم العميق لوزارة الخارجية ممثلة في الوكالة المصرية للشراكة من اجل التنمية، وكذلك لهيئة تنمية وإستخدام الطاقة الجديدة والمتجددة بوزارة الكهرباء علي البرنامج التدريبي القيم وحفاوة الاستقبال.  

 


 

إلى أعلى